Jump to Navigation

العناية بالطفل - جوهر التربية

سوف نخوض هنا في موضوع مهم جدا للاسر المختلفة، الواجب على جميع الاباء اتباعه وهو الطريقة الصحيحة في العناية بالطفل، فالعناية بالطفل تتطلب تعاون مشترك بين جميع الفئات التي تحتك بالطفل بشكل مباشر كالمربيات والجليسات والاصدقاء والعائلة بالاضافة الى اهم عنصرين في الاسرة الا وهم الاب والام. فلابد من تشكيل اتصال وثيق بين الطفل وهذه الفئات وذلك لتجنب العديد من الامور الضارة بالطفل كتوجهه خارج المنزل للبحث عن العناية والاهتمام المفقودين في داخل المنزل.

العناية بالطفل

ولكن وفي البداية وفي حديثنا الموجه للاهل، على الاهل ان يعلموا امرا ضروريا ان فاقد الشيء لا يعطيه فان الاسر بشكل عام تختلف فيما بينها فهناك اسر تقدم عناية مبالغ فيها للطفل تؤدي فيما بعد الى جعله طفلا مدللا، وهناك اسر تقدم عناية متوسطة لاطفالها وهذا هو الامر المطلوب، وفي النهاية هناك اسر تقدم عناية شحيحة لطفلها تجبره من خلالها على التوجه نحو خارج المنزل للبحث عن الاهتمام والعناية، لذلك فان خير الامور الوسط لاسيما من حيث العناية بالطفل.

 

ان تعلم المهارات الخاصة في العناية بالاطفال من قبل الاباء هو موضوع جوهري، فكثير من الاباء يعتمدون في العناية باطفالهم على السليقة، بحيث يقومون بعدة امور مرتجلة للاهتمام باطفالهم، هذه الامور التي قد تعطي نتائج سلبية لاسيما في مرحلة تطور استقلالية الاطفال عن الاهل، فلابد من تعلم الاساليب والمهارات الصحيحة للعناية بالطفل من قبل الاهل وسوف نخوض في مهارات واساليب العناية بالطفل في المقالات اللاحقة باذن الله.

 

كما ذكرنا سابقا هناك العديد من الفئات التي تشكل في اجتماعها الوسيلة الامثل للعناية بالاطفال بشكل عام كالمربيات والجليسات والاصدقاء والعائلة والاب والام فهناك ادوار خاصة لجميع هذه الفئات، هذه الادوار التي لايمكن لاي شخص في العالم الا شخص واحد ان يمثلها للطفل مثل ادوار الام والاب. ولكن هناك اهمية كبير للفئات الاخرى ذلك لان هناك بعض الامور التي قد يصعب على الطفل مشاركتها مع امه وابيه ويفضل مشاركتها مع اخيه وصديقة، لذلك هناك ضرورة قصوى لمشاركة المعلومات بين هذه الفئات للمحاولة قدر الامكان على المضي قدما في تعزيز عملية النمو النفسي الطبيعي للطفل.

 

وفي النهاية فان العلاج الاسري للاطفال وهو الخيار الاخير الواجب اتخاذه في حالة فشل الاسرة في العناية بالطفل، هذا العلاج الذي يساعد الاطفال على تقوية اواصر العلاقات الشخصية الامنة والعاطفية، حيث يقدم العلاج الاسري العديد من النصائح لاولياء الامور على المستوى الشخصي، بالاضافة الى تبادل المعلومات حول الكيفية التي ينمو فيها الطفل جسديا وعقليا ونفسيا وعاطفيا.

 

اترك تعليقك



من نحن

مدونة عالم الاطفال تعرف على عالم الطفل وعلى الالعاب التعليمية وتابع المقالات التي تتحدث عن التعامل مع الاطفال و العناية بالطفل و تعليم الاطفال و تطوير الاطفال الكلمات المفتاحية: عالم الاطفال، عالم الطفل، الالعاب التعليمية، التعامل مع الاطفال، العناية بالطفل، تعليم الاطفال، تطوير الاطفال

Main menu 2

الصور

Dr. Radut Consulting